author photo

كيف تعتني بلسانك لكي يحفظك من هذه الأمراض؟

.




تغيب أهمية تنظيف اللسان عن الكثير، فهو يعتبر من اهم الحواس الخمس و بوابة الطعام إلى الجسم، لكن هذا العضو الصغير قد يكون حاملا للأمراض أو طريقا لها، ومن هنا فإن العناية به يجب أن تكون ضمن روتين النظافة الشخصية أو البيتية، تماما مثل الإستحمام و تنظيف البيت.

نضع بين أيديكم مجموعة من العلامات أو التغيرات التي تظهر على اللسان لمعرفة ما إذا كانت مقدمة للإصابة لمرض معين، خاصة عند المدخنين و في حال إستمرار ظهور هذه العلامات لمدة أسبوع أو آكثر يجب مراجعة طبيب مختص.

1- بروز نقاط بيضاء على اللسان بدون الشعور بالألم، مأشر كبير على وجود الفطريات، ويمكن علاجهابمحاليل فموية أو مراهم توصف لفترة تقارب الـ 10 أيام.

2- ظهور عدد من البثور (حبات كبيرة) على اللسانيتجاوز حجم الواحدة منها السنتيمتر. في حال إستمرار بقاءها لمدة تزيد عن الأسبوعين، يمكن أن يستدل من ذلك على الإصابة بإحدى أمراض زيادة المناعة، حيث يستدعي ذلك الـــى اللجوء لي طبيبو عمل فحوصات الدم. علاج هذه البثور قد يكون بإستخدام "الكورتيزون" أو الأدوية التي تؤدي دوره.

3- معاينة ورم التهابي يشبه أعراض الفاريز ، القصور الوريدي المزمن في الساقين (المعروف شعبيا بـ الدوالي)، وهو ما يمكن أن يكون علامة على الإصابة بإحدى أمراض الجهاز الهضمي مثل داء كرون.

4- رؤية الدم على اللسان، وخاصة عند المدخنين، حيث يشتبه أو يكون ذلك علامة على سرطان اللسان.


يجدر الإشارة بالذكر هنا أن اللسان من المحتمل أن يكون ناقل للأمراض المنتقلة جنسياً مثل مرض الزهري و فيروس الورم الحليمي البشري (البابيلوما) والإيدز والهربس وهو شائع عند الشواذ جنسيا.






نصائح للحفاظ على لسان نظيف
:
1- تنظيف اللسان مرة يوميا على الأقل، ويفضل في الصباح قبل تناول الطعام و الشراب، و ينصح بالتركيز على المنطقة الخلفية للسان، لأن المنظقة الأمامية يمكن أن تنظف تلقائيا من خلال اللعاب و ملامستها لحنك الفم العلوي.

2- إستعمال أداة تنظيف اللسان، و هي مخصصة للتخلص من شوائب اللسان من بقايا الطعام وغيرها، و الحرص على تحريك الأداة ولعدة مرات للوصول إلى التجويف الفموي الأمامي والخلفي والحذر عند القيام بذلك لتجنب أي أذى للسان.

3- إستعمال فرشاة الأسنان ذات الشعيرات الناعمةباستخدامها بنفس الطريقة الخاصة بأداة التنظيف، مع الرفق عند القيام بذلك.

4- إستخدام محاليل المضمضة لإزالة أي مواد عالقة في الفم، حيث ينصح بالأنواع الخفيفة و عدم المبالغة في المضمضة لفترة طويلة حتى لا يتهيج سطح اللسان .

5- شربالماء أثناء النهار، مما يساعد على ترطيب اللسان.

6- زيارة طبيب الفم و الأسنان بشكل دوري.


هذا الموضوع عن موقع cleanipedia

إضافة تعليق ()
 
تابعنا