author photo

حكاية رجل جزائري فقير تحوّل إلى مليونير..بسبب محرز

.


تحوّل شاب جزائري يُدعى رون السعيدي، بين ليلة وضحاها من متشرد يجوب شوارع مدينة ليستر الإنجليزية إلى شخص مليونير، وذلك بفضل صدقة حصل عليها من مواطنه نجم فريق ليستر سيتي الإنجليزي، الدولي الجزائري رياض محرز، قبل أن يُراهن بقيمتها على فوز فريق الثعالب بلقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم، وهو ما حدث بالفعل، ليكسب الشاب الجزائري أكثر من مليون يورو، وليتحول إلى مليونير بعدما كان متشرداً قبل أشهر قليلة.

وبحسب الموقع الرسمي لقناة "كانال بلس" الفرنسية، فقد بدأت قصة الشاب الجزائري الذي يعيش في مدينة ليستر الإنجليزية في يوم الثامن من شهر أغسطس/ آب من عام 2015، وذلك بعدما كان السعيدي في ذلك الوقت يبحث عن مأوى له على بعد أمتار قليلة فقط من موقف السيارات الخاص بلاعبي فريق ليستر سيتي الإنجليزي.

وحاول الشاب الجزائري آنذاك لفت انتباه نجم فريق ليستر سيتي الإنجليزي، الدولي الجزائري رياض محرز، لدى خروجه من ملعب "كينغ باور" بعد قيادته فريق الثعالب للفوز على حساب فريق سندرلاند بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين، حيث ردّد آنذاك عبارة: "وان تو ثري فيفا لالجيري، وان تو ثري فيفا رياض محرز"، في محاولة منه للوصول إلى نجم كرة القدم الجزائرية.

وأثارت عبارة الشاب الجزائري الفقير انتباه صانع ألعاب فريق ليستر سيتي الإنجليزي، الذي قدّم لمواطنه صدقة بقيمة 200 جنيه إسترليني (حوالي 252 يورو) قبل أن يتوجه السعيدي، الذي لا يجد قوت يومه، مباشرة إلى مكتب مراهنات ليُراهن بقيمة الصدقة التي حصل عليها من مواطنه "محرز" على فوز فريق "الثعالب" بلقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم، بدلاً من تلبية احتياجاته الخاصة، وهو ما حدث بالفعل، ليكسب الشاب الجزائري أكثر من مليون يورو، وليتحول إلى مليونير بعدما كان متشرداً قبل أشهر عدة.
إضافة تعليق ()
 
تابعنا